اعتبر المبعوث الأممي الخاص إلى الصحراء كريستوفر روس أن الجزائر لا مكان لها خلال المفاوضات المقبلة بين المغرب وجبهة البوليساريو ، حيث بعث رسالة صريحة إلى الدولة الجزائرية تفند ادعاء الأخيرة الحياد في ملف الصحراء المغربية .

و وفق يومية الصباح التي أوردت الخبر في عددها الصادر غدا ، أن الوزير الجزائري اضطر إلى القول في حضرة الدبلوماسي الأممي" إذا ارتأى روس بأنه لا ينبغي أن تحضر الجزائر بصفتها ملاحظة في مرحلة ما من المفاوضات، فنحن لا نرى مانعا في ذلك"، مؤكدا أن بلاده تساند مساعي المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي في الصحراء لإيجاد حل متوافق عليه.