المملكة المتحدة تبدي ارتياحها لعمل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء

نيويورك/22 /4 /ومع/ أعربت المملكة المتحدة عن ارتياحها للعمل الذي أنجزه المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء السيد بيتر فان فالسوم , مؤكدة أن المقترح المغربي بالتفاوض حول تخويل الصحراء حكما ذاتيا يستحق "تقديرا جادا".

وصرح السير جون ساويرس ,الممثل الدائم للمملكة المتحدة لدى الأمم المتحدة في معرض رده على أسئلة الصحفيين حول موقف بلاده من المقترحات التي تقدم بها السيد بيتر فان فالسوم ,خلال مشاورات مجلس الامن حول الصحراء , أن "المقترح المغربي يستحق تقديرا جادا وأنه يتعين الآن على اطراف هذا النزاع المضي قدما " لحله .

وكان المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء قد صرح أمس الاثنين أمام مجلس الأمن أن " استقلال الصحراء الغربية ليس بالخيار الواقعي " ,عازيا استمرار المأزق , في إشارة واضحة منه إلى التورط المباشر للجزائر في نزاع الصحراء , إلى كون العديد من البلدان تجد أنه من المريح جدا استمرار الوضع الراهن مادام "يجنبهم ضرورة القيام بخيارات صعبة مثل الانحياز إلى الجزائر أو إلى المغرب ".

وأعرب ممثل المملكة المتحدة عن ارتياحه للعمل الذي أنجزه السيد بيتر فان فالسوم من أجل المضي قدما في البحث عن حل لنزاع الصحراء ,مشيرا إلى أن "هناك الآن آفاق من أجل الدفع بهذا المسلسل إلى الأمام".

وقال السير جون ساويرس أنه يتعين على المبعوث الشخصي للأمين العام ,"السعي إلى الدفع بهذا المسلسل إلى أبعد وأفضل مدى " ,مجددا دعم بلاده للجهود التي يبذلها االسيد بيتر فان فالسوم