وزير الخارجية الروسي : موقف روسيا المبدئي من قضية الصحراء يتمثل في تسوية سياسية قائمة على قرارات مجلس الأمن

موسكو 26-3-2008 أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال استقباله أمس الثلاثاء المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة بيتر فان فالسوم الموجود حاليا بموسكو في زيارة عمل أن الموقف المبدئي لروسيا من تسوية النزاع حول الصحراء "يتمثل في اعتماد تسوية سياسية قائمة على قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة ومقبولة من الأطراف المعنية ومصادق عليها من مجلس الأمن".

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية، نشر مساء أمس بموقعها الإلكتروني، أن بيتر فان فالسوم أجرى أيضا مشاورات مع نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر ياكوفينكو (الذي يشرف على قضايا مشاركة روسيا في المنظمات الدولية والقضايا القانونية الدولية والشؤون الاقتصادية الدولية والتعاون الإنساني والتعاون الدولي في مجال حقوق الإنسان).

وأضاف البيان أن الجانب الروسي "أكد على أن مبدأ القبول المتبادل لنموذج التسوية بالنسبة لأطراف النزاع يمثل إحدى الضمانات الهامة للطابع طويل الأمد لحل القضية"، مشيرا إلى أن "روسيا متمسكة بهذا المبدأ إزاء النزاعات الأخرى كذلك".

وأوضح المصدر ذاته، أنه تم خلال هذا اللقاء "إيلاء أهمية خاصة لتنفيذ قراري مجلس الأمن الدولي1754 و1783 اللذين وفقهما أجريت في مانهاست (الولايات المتحدة) تحت إشراف هيأة الأمم المتحدة، أربع جولات من المفاوضات المباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو".